أشرف صبيحة اليوم  24 جوان  2019 السيد صلاح الدين دحمون وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية على الانطلاق الرسمي لموسم الاصطياف لسنة 2019 من شاطئ خلوفي 01 بزرالدة، المهيأ هذا الموسم بعدد من التجهيزات الحديثة التي تم إدراجها ضمن مقاربة عصرية لتسيير الشواطئ على غرار نظام العد الأوتوماتيكي لحظيرة السيارات و كذا نظام الإنارة الليلية باعتماد الطاقة الشمسية و تجهيزات الاستجمام الخاصة بكبار السن و ذوي الاحتياجات الخاصة.

نظافة المحيط تحدي مشترك للسلطات العمومية و المواطن:

بمناسبة تفقده لمدى جاهزية الهياكل لموسم اصطياف 2019  وجّه السيد الوزير جملة من التعليمات التي تتعلق باحترام معايير النظافة من خلال تكثيف دوريات جمع النفايات بالتداول والحرص على المراقبة اليومية لمياه السباحة والقيام بتحاليل ميكروبيولوجية  وكذا العمل على ترسيخ ثقافة الفرز الانتقائي للنفايات لدى الشباب و الأطفال بالدرجة الأولى ، في ذات السياق حثّ السيد الوزير السلطات المحلية على ضمان توفير المياه  وكل وسائل الراحة اللازمة من دورات المياه والمرشات على مستوى الشواطئ و السهر على نظافتها بهدف الانتقال من خدمة كمية إلى خدمة نوعية ترقى إلى تطلعات المواطن. وبما أن صحة المواطن أولوية حكومية دعا السيد الوزير المؤسسات الصناعية إلى الامتثال لقواعد حماية الصحة العمومية والحفاظ على البيئة مؤكدا أنه سيتم اتخاذ إجراءات صارمة في حق تلك التي تتعمد تلويث المحيط بصفة عامة والشواطئ بصفة خاصة.

المراقبة المستمرة و تفعيل دور متصرف الشاطئ :

فيما يخص راحة المصطاف واحترام دفاتر الشروط المبرمة مع المستفيدين من عقود الامتياز أكد السيد الوزير على ضمان مجانية الشواطئ ومنع الاستحواذ على جميع مساحاتها من طرف مالكي حق الامتياز مع ضمان حرية الدخول ، وفي ذات السياق شدّد  على منح الحرية التامة للمصطاف في كراء التجهيزات البحرية من عدمه، وفي هذا الشأن أكّد السيد صلاح الدين دحمون على دور متصرف الشاطئ في الوقوف على ظروف استقبال المصطافين و تنسيق الجهود لأمنهم و راحتهم و ذكر بخصوصية المهمة المسندة إليهم   والتي توسعت هذا الموسم لتشمل إشرافهم على الاستبيان الميداني الخاص بالشواطئ بما يسمح بتصحيح الاختلالات الممكن حدوثها. و من جهة أخرى أسدى السيد الوزير تعليمات لمصالح الحماية المدنية ركز فيها على ضرورة رفع مستوى اليقظة تحسبا لمخاطر الغرق بالشواطئ و البرك و السدود. هذا بالإضافة إلى احترام المساحات المخصصة لاستعمال المركبات المائية ذات المحرك لحماية المصطافين.

الاستجمام حق لجميع أبناء الوطن :

وعلى هامش زيارته حثّ السيد الوزير على تكثيف التعاون والتضامن ما بين الولايات الساحلية وولايات الجنوب والهضاب العليا لتمكين الشباب وأطفال هذه الولايات  من الاستجمام في مختلف شواطئ الوطن كما دعا إلى تكريس عادات التضامن والتكافل الاجتماعي بإشراك الجمعيات المحلية لضمان استقبال اكبر عدد على مستوى البلديات الساحلية و هذا تكملة لبرنامج السلطات العمومية في هذا الخصوص .

اعلام المواطن و توجيهه في صلب التعليمات المسداة :

في مختلف محطات الزيارة دعا السيد الوزير إلى تكثيف العمل الإعلامي، التحسيسي   والجواري من خلال الاعتماد على وسائل الاتصال لاسيما الحديثة منها ، مشددا على ضرورة الترويج الواسع للبرامج الثقافية و الترفيهية المسطرة لتمكين المواطن من الاستمتاع بها  وكذا الاعلام بمخططات النقل المكيفة و مختلف الترتيبات المتخذة.

وفي إطار المقاربة العملياتية الجديدة الهادفة إلى إشراك المواطن ، أعلن السيد وزير الداخلية عن إطلاق  استبيان " الرضا "  لموسم 2019 و الذي سيسمح للمواطن بتقييم الخدمات المقدمة و اتخاذ التدابير التصحيحية في هذا الشأن .