طباعة
المجموعة الأم: البيانات
المجموعة: بيانات / تصريحات
Also available:  FR 
الزيارات: 3744

"على الولاة التكيف مع النموذج الاقتصادي الجديد"

ركز معالي وزير الداخلية و الجماعات المحلية، السيد نور الدين بدوي، خلال مداخلته الافتتاحية لأشغال اللقاء الجهوي لولايات شرق الوطن، المنعقد بولاية قسنطينة، يوم السبت 02 جويلية 2016، على ما ينتظر من الولاة  بخصوص دورهم في إنعاش الاقتصاد المحلي و جعل الجماعة المحلية " ركيزة للتنمية و ليس عبئا على الدولة".

وخلال عرضه للتدابير التي سبق له و أن أعلن عنها خلال لقاءه  الجهوي  مع ولاة غرب الوطن بولاية وهران،  (قراءة الموضوع) ، دعا معالي وزير الداخلية و الجماعات المحلية السادة الولاة على "بذل جهود أكبر للحفاظ على الحركية التنموية و البحث على الموارد المالية لتغطية النفقات"، مركزا على أن الميول الانفاقي للجماعات المحلية لم يعد مسموحان و أن إعانات الدولة ستكون  في المستقبل " مقتصرة على المشاريع المدرة للثروة فقط".

و في هذا الإطار، أشار معالي الوزير على أن الولاة ملزمون بتحقيق نتائج بخصوص تجسيد البرامج التنموية  لأقاليمهم، التحصيل  الجبائي و تثمين الأملاك المحلية، و كذا تشجيع الاستثمار المحلين معتبرا أنه " لامجال في المستقبل لقبول أي أعذار ".

كما أعلن السيد الوزير أن الوقوف على محتوى خارطة الطريق الجديدة سيتم في غضون ثلاثة أشهر، ينتظر أن يقدم  السادة الولاة  خلالها اقتراحاتهم و التزاماتهم وفق نظرة استشرافية لترفع إلى فخامة السيد رئيس الجمهورية.

 

 

_MG_7367